إذاعة القرآن الكريم من القاهرة
يونايتد للكمبيوتر بطنطا شارع المديرية برج طيبة-0403409943

أفضل عشر ألعاب إلكترونية لعام 2010

شهد عام 2010 ظهور مجموعة رائعة من الألعاب الإلكترونية التي جاءت بالكثير من الجديد لعالم الألعاب، وقدمت العديد منها خبرات جديدة في الكثير من التصنيفات المختلفة، وقد تم تطوير بعضها من أجيال أخرى من الألعاب، بينما تم تقديم البعض الأخر للجمهور للمرة الأولى في عام 2010.وأول هذه الألعاب هي لعبة
اللعبة الأولى Assassin's Creed: brotherhood حيث لم يتوقع محبو هذه اللعبة أن الجزء الجديد منها يستطيع تقديم جديد بعد النجاح الكبير الذي حققه الجزء الأول من اللعبة، إلا أن شركة «أوبيسوفت» قدمت الكثير من الجديد هذه المرة خاصة مع إتاحة الفرصة للعب بأكثر من شخصية عكس الجزء الأول والذي تضمن شخصية واحدة، وجاء تصميم اللعبة مبهرا كما في الجزءين السابقين خاصة تصميم مدينة روما القديمة.
واللعبة الثانية هى Bayonetta حيث نجحت شركتا سيجا وبلاتينيون جيمز في خلط مجموعة من الوحوش والأشباح والشياطين والأسلحة وزعيم العصابة بشكل أكثر من رائع، لتصبح هذه اللعبة أفضل وأمتع ما يمكن خوضه على منصة للألعاب هذا العام. وتشتهر اللعبة باعتمادها على الشخصيات النسائية حيث شخصية بايونتا الفتاة البطلة هي محور الأحداث، وتقدم اللعبة مجموعة من الخبرات الجديدة الرائعة، إضافة إلى ذكاء كبير في تنفيذ المهام والمشكلات التي تقابلها البطلة طوال مراحل اللعبة.
واللعبة الثالثة هي Call of Duty: black ops وهى الأكثر مبيعاً في تاريخ الألعاب الإلكترونية على الإطلاق، وحققت ما تعجز عنه أفضل أفلام هوليوود فيما يخص الإيرادات. وتقدم اللعبة مستويات جديدة من الإبداع فيما يخص واقعيتها وأحداثها، واستفادت اللعبة من الشعبية الطاغية التي حققتها سلسلة Call of Dutyلتدخل بهذه السلسلة التاريخ كأفضل الألعاب مبيعا، ويتوقع كثير من الخبراء أن تظل هذه اللعبة مسيطرة على عالم الألعاب لأكثر من عامين على الأقل.
واللعبة الرابعة فى قائمة أفضل عشر ألعاب إلكترونية لعام 2010 هى Deadly Premonitionوهى الأكثر تعقيدا هذا العام وربما الأكثر غرابة أيضا، إلا أن الكثير من محبي الألعاب الالكترونية أصبحوا مهووسين بها وبشخصية فرانسيس يورك مورجان (بطل اللعبة) التي تبدو الأكثر غرابة في مجال الألعاب منذ أعوام.
واللعبة الخامسة هى Demon's Soulsوتقدم واحدة من أفضل مجموعات المهام في لعبة واحدة هذا العام، وذلك بفضل العديد من الشخصيات الرئيسية، والترقب والخوف والحذر الذي سينتابك عند البدء في هذه اللعبة، ورغم ظهور اللعبة متأخرا هذا العام، إلا أنها حققت مبيعات جيدة، كما لاقت قبولا كبيرا لدي الكثير من محبي هذا النوع من الألعاب.
واللعبة السادسة هى Halo Reachويرى الكثير من محبي سلسلة Haloالتي تسوقها شركة مايكروسوفت أن هذا الجزء من اللعبة لا يمكن مقارنته بالجزء الأول الذي حقق مبيعات خيالية لشركة ميكروسوفت، وعلى الرغم من ذلك يظل هذا الجزء واحدا من أفضل الألعاب التي قدمت هذا العام، ونجحت في جذب الملايين من محبي اللعبة الأصلية.
واللعبة السابعة هى Mass Effect 2وهى الجزء الثاني للعالم الخيالي Mass Effect. اللعبة توفر عالما خياليا رائعا، وتقدم مجموعة من المراحل المصنوعة بعناية وإتقان واضحين وكذلك نجحت شخصيات اللعبة في جذب الكثير من عشاق الجزء الأول، كما نجحت حملة الدعاية الخاصة بها في زيادة مبيعاتها بشكل كبير.
واللعبة الثامنة Red Dead Redemptionوالتى لولا افتقادها لشيء من الواقعية لكانت أفضل ألعاب هذا العام. اللعبة بها الكثير من المشوقات، إلا أن الإحساس العام لدى معظم من بدأ هذه اللعبة بأنه لا توجد حياة في الشخصيات الموجودة في اللعبة رغم التقنيات الكبيرة التي استخدمت في تنفيذها.
واللعبة التاسعة هى Starcraft 2: Wings of Liberty، وفي هذا الجزء الكثير من المراحل المصنوعة بحرفية شديدة، كما تم تحسين الكثير من مشكلات اللعبة السابقة بشكل كبير، واستثمرت الشركة بشكل كبير أيضا في الجرافيك فيها لتقدم شخصيات بصورة أكثر واقعية.
واللعبة العاشرة والأخيرة فى القائمة Super Mario Galaxy 2ومن يستطيع أن ينسي هذه اللعبة؟ فهى واحدة من أفضل الألعاب التي قدمت للعالم، وتأتي هذا العالم مليئة بالبهجة والسعادة والمغامرة والإبداع لتقدم شخصية ماريو بشكل جديد يليق بتلك الشخصية التي سطرت بها شركة «نينتيندو» اسمها في ذاكرة تاريخ الألعاب الالكترونية. وهذه اللعبة متوفرة على منصات الألعاب الخاصة بالشركة كما اعتادت، وعلى الرغم من عدم النجاح الكبير لبعض منصات الشركة، إلا أن هذه اللعبة كفيلة بجذب الملايين من المستخدمين إليها
"مصدر هذه المعلومات جريدة المصرى اليوم مع تحيات يونايتد للكمبيوتر بطنطا"